• Home
  • الاخبار-الانشطة
  • مؤسسة استدامة تنظم ورشة العمل الاولى الخاصة بإعداد التقرير الوطني السادس للتنوع الحيوي

مؤسسة استدامة تنظم ورشة العمل الاولى الخاصة بإعداد التقرير الوطني السادس للتنوع الحيوي

بدئت اليوم مؤسسة استدامة بتنفيذ البرنامج الخاص بإعداد التقرير الوطني السادس للتنوع الحيوي والذي تنفذه المؤسسة بالتعاون مع الهيئة العامة لحماية البيئة وبدعم من برنامج الامم المتحدة الانمائي (UNDP) ، حيث عقدت ورشة العمل الاولى اليوم في فندق كورال بالعاصمة عدن بمشاركة خمسون مشاركاُ يمثلون الوزارات والقطاعات والمنظمات ذات العلاقة

     

 

وقد اكدت كلمات افتتاح الورشة التي ألقيت من ممثلي المؤسسة ومدير عام الجمعيات الاستاذ عصام وادي على ااهمية الاهتمام  بالتنوع الحيوي وأهمية إعداد التقرير الوطني والحفاظ على الموارد الطبيعية البرية والبحرية والمحافظة على المحميات الطبيعية ومتابعة التزامات والاتفاقيات البيئية الدولية والإقليمية والطرق المثلى لإعداد التقرير الوطني  السادس لتنوع الحيوي الذي تأثر بشكل كبير بسبب التغيرات المناخية التي شهدها البلاد خلال السنوات الاخيرة ، موضحين بان التقرير يعد مرجعية هامة للجهات ذات العلاقة بالبيئة لتتمكن من حماية مقومات البيئة اليمنية .  

                

هدفت الورشة االى الخروج بروية واضحة ومعلومات واقعية للمساعدة في اعداد وصياغة للتقريرالوطني السادس للتنوع الحيوي في البلاد واهمية وضع استراتيجية لخطة العمل للمشروعات المستقبلة بما يكفل  استقطاب الدول المانحة للمساعدة في تنفيذ تلك المشاريع بعد موافقة الحجانب الحكومي عليها

 وقد تناولت الورشة عدة المواضيع شملت عرض اعداد التقرير الوطني السادس واقسام ومحتويات التقرير والأهداف الدولية والوطنية للتنوع الحيوي وكذا المؤشرات للتنوع الحيوي قدمت من قبل مختصين بالمجال البيئي  ، وتم تقديم محاور ومحاضرات الورشة استشاري مؤسسة صون الطبيعة ومنهم مستشار وزير المياه والبيئة السابق الخبير البيئي الأستاذ عبدالحكيم عبدالله راجح والدكتورة ندى السيد أستاذة العلوم البيئية في كليتي العلوم والتربية عميد كلية العلوم لشؤون الطلاب بجامعة عدن والدكتور جمال باوزير من جامعة عدن واحد الباحثين في الهيئة العامة لأبحاث علوم البحار والأحياء المائية.

    

 

وبعد تقديم المحاضرات فتح مجال النقاش في مجموعات عمل من قبل المشاركين الذين يمثلون فروع الهيئة العامة لحماية البيئة في محافظات عدن ولحج وأبين والضالع وشبوة ومكتب التربية والتعليم عدن والمؤسسات التعليمية والصحية والأسماك والكهرباء وجمعية الحسوة البيئية النسوية واللجنة الوطنية لليونسكو ومركز التوعية البيئية لصندوق نظافة وتحسين عدن وعدد من الجهات المتعددة ذات العلاقة والاختصاص البيئي

   

 

تخلل الورشة تكريم بعض نشطاء البيئة من طلاب المدارس الذين تمكنوا في وقت سابق من الحفاظ على احد السلاحف البحرية صقرية المنقار المهددة بالانقراض